“سهل” تجمع 6 ملايين دولار في جولتي تمويل أولي بقيادة أيادي للاستثمار والتنمية

شركة سهل تحصل على تمويل جديد
شركة سهل تحصل على تمويل جديد

نجحت شركة “سهل”، الشركة المصرية الناشئة، في جمع 6 ملايين دولار في جولتي تمويل أولية وSeries A بقيادة شركة أيادي للاستثمار والتنمية. 

يهدف هذا التمويل إلى تعزيز مكانة “سهل” كمقدم شامل لخدمات سداد ودفع فواتير المرافق والخدمات المختلفة بالتعاون مع الكيانات والمؤسسات الحكومية. ومع هذا التمويل، انضمت “أيادي” إلى المساهمين الحاليين في الشركة و هم مصر للمدفوعات، و الدلتا للأنظمة الإلكترونية، و أي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية.

اقرأ ايضاً: شحن عدادات المياه عن طريق تطبيق “سهل”

خدمات تطبيق سهل

تخدم “سهل” حالياً أكثر من 12 مليون عميل شهرياً من خلال تقديم أكثر من 50 خدمة متنوعة، مما يجعلها واحدة من أبرز التطبيقات لدفع فواتير الخدمات عبر الهاتف المحمول بالتعاون مع الجهات الحكومية.

تهدف “سهل” إلى التحول إلى مقدم شامل للخدمات المالية بعد الحصول على الجولة التمويلية الأخيرة، حيث ستستخدم هذه التمويلات لتطوير وتحسين خدماتها مع التركيز على توفير تجربة مستخدم سلسة وآمنة توفر الوقت والجهد. ويأتي ذلك بعد نجاح إطلاقها الإقليمي في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما تخطط “سهل” لتوسيع وجودها الإقليمي بفتح مكاتب في المملكة العربية السعودية وتعزيز موقعها في مصر وخارجها.

تسعى “سهل” لتصبح اللاعب الرئيسي في تسهيل معاملات الدفع الرقمية ضمن قطاع المدفوعات الرقمية الذي تبلغ قيمته 2.5 تريليون جنيه في مصر. 

كما تهدف إلى تحقيق ذلك من خلال الاستحواذ على حصة كبيرة من قطاع مدفوعات شركات المرافق الخدمية المختلفة، وهو قطاع يمثل 250 مليار جنيه سنوياً.

تخطط “سهل” لإقامة شراكات استراتيجية لفتح قنوات توزيع جديدة، وتطوير مشاريع تقنية تعاونية، واستغلال فرص تسويق مشتركة.

قال عبد الله عسل، الرئيس التنفيذي لشركة “sahl”: “نحن ملتزمون بتقديم أعلى جودة خدمة لعملائنا وحل جميع التحديات التي يواجهونها في دفع فواتير الخدمات وخاصة مسبقة الدفع، بدءًا بالكهرباء و المياه، والغاز الطبيعي، والاتصالات، والخدمات والمرافق الأساسية الأخرى.” وأضاف: “استخدامنا المبتكر لتقنية الـ NFC الموجودة في أجهزة الموبايل يلغي حاجة المستهلكين لمغادرة منازلهم لشحن البطاقات مسبقة الدفع ، مما يوفر وقتًا وجهدًا ثمينين.

من جانبه، قال أحمد عثمان، المدير التنفيذي للمنتج بشركة “سهل”: “نسعى في سهل إلى تقديم تجربة عالمية من حيث الموثوقية وتجربة المستخدم في سوق يسعى دائماً لتحسين تجربة المستخدم النهائي.” تعد “sahl” من بين الشركات المصرية القليلة التي تتكامل مباشرة مع العديد من الجهات الحكومية والخاصة، حيث يتيح هذا التكامل للمستخدمين الوصول بسهولة إلى خدمات الشركة المصرية القابضة للكهرباء (EEHC)، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة (NUCA)، وجميع شركات الاتصالات (فودافون، WE، أورانج، واتصالات)، شركة بتروتريد للغاز، والشركة المصرية للقنوات الفضائية، والعديد من الخدمات الأخرى.

التوسع بقطاع الأعمال

ومؤخراً، عملت “sahl” على توسيع نطاق وصولها بشكل استراتيجي إلى ما هو أبعد من الخدمات المباشرة للمستهلك من خلال تلبية احتياجات قطاع الأعمال والشركات عبر إتاحة: بوابة خدمات دفع تعمل كمحور مركزي، تتيح خدمات دفع الفواتير لمقدمي خدمات الدفع الآخرين والتطبيقات الرقمية، مما يساهم في خلق وتعزيز عملية الشمول المالي. كما أطلقت شركة “سهل” أيضاً خدمة قبول الدفع الإلكتروني، مما يتيح للشركات المختلفة قبول المدفوعات عبر الإنترنت بسهولة، وبالتالي تسهيل المعاملات المالية بشكل أكبر.

وقال حازم كامل، الرئيس التنفيذي لقطاع الاستثمار المباشر بشركة إن إي كابيتال- مدير الاستثمار لشركة أيادي للاستثمار والتنمية: ” تعكس هذه الخطوة الاستراتيجية إيماننا الراسخ بقدرة سهل على إعادة تعريف مشهد خدمات الدفع الرقمي والالكتروني في مصر، مما يساهم في تعزيز عملية الشمول المالي المرجوة.”

ومن جانبه، أوضح إبراهيم عسل، المدير التنفيذي للتكنولوجيا: “لقد طورنا أول تطبيق موبايل في العالم لشحن العدادات الذكية باستخدام تقنية NFC.”

اقرأ ايضاً: مزايا وعيوب تطبيق سهل