الأخبارالرئيسية

قروض عبر الموبايل.. البنك المركزي يضع ضوابط لخدمات الادخار والإقراض عبر المحمول

البنك المركزي: 5 آلاف جنيه حد أقصى لإقراض الأفراد عبر المحمول و 15 ألفًا للشركات

قروض عبر الموبايل هي أحدث الخدمات المالية التي سيتم تقديمها عبر الهواتف الذكية والمحافظ الذكية لمشغلي خدمات المحمول بالشراكة مع البنوك.

وكشف البنك المركزي المصري عن الضوابط والشروط التفصيلية لخدمة الإقراض والإدخار الرقمي عبر حسابات الهاتف المحمول ( قروض عبر الموبايل)، والمقرر البدء فى تقديمها من جانب البنوك المصرية خلال الفترة المقبلة بالتعاون مع شركة آى سكور ومقدمي خدمات الدفع عبر المحمول.

ضوابط قروض عبر الموبايل

وقال البنك المركزي المصري، فى نص الضوابط التى نشرها على موقعه الإلكتروني، إن قروض الموبايل عبارة عن تسهيل ائتماني قصيـر الأجل، بحـد أقصـى عـام، فـي شـكل نقود إلكترونية يقـوم العملاء بالتقدم لطلبـها ويتـم منحها من قبل البنـوك بشـكل فـوري بصـورة إلكترونية من خلال خدمـة الدفع عبر المحمول دون الحاجـة إلـى الذهـاب إلى فـروع البنـك أو مقدمـي الخدمـة التابعيـن لـه.

5 آلاف جنيه للأفراد و 15 ألف للشركات

ووضعت قواعد البنك المركزي حداً أقصى للقروض عبر الموبايل بنحو 5 آلاف جنيه للأفراد و 15 ألفا للشركات من الفئة (أ) و 10 آلاف جنيها للشركات من الفئة (ب)، وأعطت محافظ المركزى الحق فى تعديل هذه الحدود.

وعرفت ضوابط الإقراض الرقمي ( قروض عبر الموبايل)، الشركات ذات الفئة (أ) بأنها «الشــركات و المنشآت متناهيـة الصغـر التـي يتوافر لديها مستندات أو مقر أو يتم التحقق من نشاطها باسـتخدام أي وسيلة أخـرى، ويمتلكون حسـاب هاتـف محمـول لـدى البنـك أو أحـد مقدمـي الخدمـة التابعيـن لـه وفقـا لإجـراءات العنايــة الواجبـة بعملاء خدمـة الدفـع باسـتخدام الهاتف المحمـول الصـادرة عـن وحـدة مكافحـة غسـل األمـوال وتمويـل الإرهاب فـي مـارس 2020 وتعديلاتها».

موضوعات نرشحها لك:

شركة تكنولوجيا مالية سعودية تجمع 110 مليون دولار في أول جولة تمويلية

كيفية الشراء من مواقع الكترونية في امريكا من خلال البريد المصري

بينما الشركات من الفئة (ب) : هـي الشركات و المنشآت متناهية الصغر أو اصحـاب المهـن و أصحـاب الحـرف التـي لا يتوافر لديها أيـا مما سبق الإشارة، و يزاولون نشاطا إقتصاديا علـى سـبيل المثـال: حرفي، كهربائي، سباك، الذيـن يتـم أدراجهم تحـت مسـمى “نشاط اقتصادي” وفقا للمذكرة التفسـيرية التـي سـيتم إصدارهـا لاحقا مـن البنـك المركـزي ووحـدة مكافحـة غسـل الأموال و تمويـل اإلرهـاب فـي هـذا الشـأن، الذيـن قامـوا بفتـح حسـاب هاتـف محمـول لـدى البنـك أو أحـد مقدمـي الخدمـة التابعين له وفق إجـراءات العنايــة الواجبة بعملاء خدمـة الدفـع باسـتخدام الهاتـف المحمـول الصـادرة عـن وحـدة مكافحـة غسـل الأموال وتمويل الإرهاب فـي مـارس 2020 وتعديلاتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Share This