المصرية للاتصالات: الـ 5G تستهدف زيادة سرعة خدمات الانترنت وإتاحة تطبيقات متطورة

المصرية للاتصالات: الـ 5G تستهدف زيادة سرعة خدمات الانترنت وإتاحة تطبيقات متطورة
المصرية للاتصالات: الـ 5G تستهدف زيادة سرعة خدمات الانترنت وإتاحة تطبيقات متطورة

قالت الشركة المصرية للاتصالات على لسان رئيسها التنفيذي إن الـ 5G تستهدف زيادة سرعة خدمات الانترنت وإتاحة تطبيقات متطورة.

زيادة سرعة خدمات الانترنت

قال محمد نصر، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات we إن تكنولوجيا خدمات الجيل الخامس للاتصالات لا تقتصر فقط علي زيادة سرعة الانترنت ولكن اتاحة تطبيقات قيمة مضافة جديدة .

وكانت المصرية للاتصالات قد حصلت أمس علي رخصة تشغيل خدمات تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات في مصر بتكلفة 150 مليون دولار لمدة 15 عامًا.

وأكد نصر أن أهم مايميز تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات هو سرعة زمن الاستجابة ، منوهًا أن هذه التقنية الجديدة ستؤدي إلي ظهور تطبيقات العلاج عن بعد وغيرها.

تقليل زمن الاستجابة

أشار الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات، إن من أهم ما يميز تقنية الجيل الخامس هو تقليل زمن الاستجابة، ما يساعد في ظهور تطبيقات جديدة وخدمات جديدة لحظية عن بعد.

أوضح أن تطبيقات الذكاء الاصطناعي متعددة ولكنها تحتاج لتوافر تقنيات الجيل الخامس، وأغلب هذه التطبيقات صناعية يتم توظيفها في المصانع والموانئ ومحطات الحاويات.

وأكد نصر أن أهم ما يميز تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات هو سرعة زمن الاستجابة ، منوها أن هذه التقنية الجديدة ستؤدي إلي ظهور تطبيقات العلاج عن بعد وغيرها.

أوضح أن توفير ترددات هو عامل مهم لتوفير خدمات الجيل الخامس، ومن خلال الترددات المتاحة للشركة حاليا يمكن تقديم خدمات الجيل الخامس، مشيرا في الوقت ذاته أن الشركة ستكون بحاجة لترددات إضافية في المستقبل مع زيادة عدد المستخدمين.

كشف عن متابعة الشركة لنمط استهلاك الالعاب الإلكترونية وذلك لتحسين خدمات حصول اللاعبين على تجربة مميزة في الألعاب الإلكترونية، حيث نحرص على استقدام خوادم الألعاب الإلكترونية الأشهر في مصر لتقليل زمن الاستجابة وجعل ممارسة اللعبة سريعة وتفاعلية.

وتبلغ قيمة رخصة تشغيل شبكات الجيل الخامس للتليفون المحمول الممنوحة للشركة المصرية للاتصالات 150 مليون دولار مقابل رخصة تشغيل خدمات الجيل الخامس فقط لمدة 15 عاماً، وذلك دون الحصول على أي تجديدات أو امتيازات إضافية أياً كانت.
ويأتي توقيع الشركة المصرية للاتصالات على رخصة تشغيل خدمات الجيل الخامس في إطار حرص الحكومة المصرية على إتاحة التكنولوجيات الحديثة للمؤسسات والأفراد من خلال الشركات العاملة في مصر.
وعلى هامش التوقيع، قال الدكتور عمرو طلعت، إن إتاحة تقنيات الجيل الخامس من شأنه إحداث أثر ملموس على تحقيق التحول الرقمي، نظراً لدورها في مختلف القطاعات.
مما ينعكس بالإيجاب على الاقتصاد القومي وعلى ترتيب مصر في المؤشرات الدولية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث تُتيح شبكات الـ 5G سرعات فائقة من شأنها دفع عملية التحول الرقمي.
أضاف أن هذه التقنية تمكن من التوسع في الابتكار والتطوير لمختلف التطبيقات، بدءً من الواقع الافتراضي وحتى الميكنة الصناعية.
حيث تُتيح السعات الهائلة لخدمات الـ 5G وزمن الاستجابة السريع قدرة على دعم الاتصال والسيطرة على عدد كبير من الأجهزة في آن واحد.
مما يدعم تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، وتطبيقات المدن الذكية والموانئ الذكية والرعاية الصحية، والتحكم في الأجهزة عن بُعد وغيرها من التطبيقات المتقدمة.