الرئيسيةتحليلات

فيسبوك تعمّد استخدام مقاييس إعلانية “خاطئة” لزيادة الإيرادات من الاعلانات وخداع المعلنين

فيسبوك تعمّد استخدام مقاييس إعلانية “خاطئة” لزيادة الإيرادات من الاعلانات وخداع المعلنين ،وهو الأمر الذي أكده بعض موظفي Facebook.

 وبحسب صحيفة فاينانشيال تايمز فقد حذّر أحد موظفي فيسبوك من أن الشركة حققت إيرادات ما كان يجب أن نحققها أبدًا بناءً على تقديرات إعلانية خاطئة، وفقًا لرسائل البريد الإلكتروني الداخلية التي تم الكشف عنها مؤخرًا.

فيسبوك وتعمّد استخدام مقاييس إعلانية خاطئة

ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز أن موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي يواجه دعوى قضائية تتهمه بأنه  بالغ عن علم في تقدير مقياس “الوصول المحتمل” للمعلنين.

وذكرت الدعوى أن الموقع أخفق في تصحيح الحسابات المزيفة والمكررة، وهو الأمر الذي ألمحت إليه مديرة العمليات في Facebook، شيريل ساندبرج .

إذ أوضحت أن الموقع واجه مشاكل في المقياس في عام 2017، واقترح مدير المنتج يارون فيدلر إصلاحًا من شأنه تصحيح الأرقام.

لكن الدعوى ذكرت أن الشركة رفضت إجراء التغييرات ، بحجة أنها ستحدث تأثيرًا “مهمًا” على الإيرادات.

فيسبوك تعمّد استخدام مقاييس إعلانية "خاطئة" لزيادة الإيرادات من الاعلانات وخداع المعلنين
فيسبوك تعمّد استخدام مقاييس إعلانية “خاطئة” لزيادة الإيرادات من الاعلانات وخداع المعلنين

موظفوا الشركة يعترفون

أجاب مدير المنتجات بفيسبوك يارون فيدلر في رسالة بريد إلكتروني للصحيفة الأمركية قائلاً : “إنها أرباح ما كان يجب أن نحققها أبدًا نظرًا لحقيقة أنها تستند إلى بيانات خاطئة”.

وأضاف موظف آخر أن “الوضع الراهن في تقدير مدى وصول الإعلان وإعداد التقارير خاطئ تمامًا”.

في المقابل أكد Facebook بأن مقياس “الوصول المحتمل” هو مجرد أداة مجانية لا تعكس بشكل مباشر تكلفة الحملة أو من ستصل إليه.

ومع ذلك، تستشهد الدعوى ببيان داخلي على Facebook يؤكد إلى أن خاصية إمكانية الوصول المحتمل “يمكن القول إنها الرقم الوحيد الأكثر أهمية في واجهات إنشاء الإعلانات لدينا” نظرًا لأن المعلنين اعتمدوا عليه في تصميم إستراتيجيات الإعلانات والميزانيات.

موضوعات نرشحها لك :

Bitcoin تتفوق على الأسهم والذهب

تابع مؤشر الاسعار اللحظي للعملات الرقمية 

Facebook ترد

من جانبه قال موقع فيسبوك لصحيفة فاينانشيال تايمز إن المزاعم الأخيرة “لا أساس لها وسندافع بقوة عن أنفسنا”.

واعترض على الطريقة التي ميزت بها الملفات الرسائل المدرجة في الدعوى، مؤكداً أن مدى الوصول المحتمل هو أداة مفيدة لتخطيط الحملات لا يُحاسب المعلنون عليها مطلقًا.

قال المتحدث جو أوزبورن في بيان لموقع The Verge الأمريكي، إنه تقدير ونحن نوضح كيفية حسابه في واجهة الإعلانات ومركز المساعدة.

إنها ليست المرة الأولى التي يُتهم فيها فيسبوك بإيذاء الشركات من خلال تضخيم أرقامها، إذ واجهت الشركة سابقًا دعوى ادعت أنها بالغت في تقدير مقدار الفيديو الذي يشاهده المستخدمون.

وهو خطأ يقول النقاد إنه دفع منشورات وسائل الإعلام عبر الإنترنت نحو استراتيجية “التحول إلى الفيديو” ، مما أدى إلى تسريح العمال وغرف التحرير في فيسبوك.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Share This